You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

التصلب المتعدد، الأعراض، التشخيص والعلاج

التصلب المتعدد، الأعراض، التشخيص والعلاج

التصلب المتعدد (التصلب اللويحي – الإم إس - MS - Multiple sclerosis) – الأعراض، التشخيص والعلاج:

ما هو التصلب المتعدد؟
التصلب المتعدد أو كما يسمي التصلب اللويحي أو الإسم الدارج والأشهر الإم إس MS وهو اختصار للاسم الإنجليزي Multiple Sclerosis.
يعتبر التصلب المتعدد أو الأم إس مرض العصر، مرض الشباب نظراً لإنتشاره في الفئات العمرية من ٢٠ الي ٤٠ سنة.
وهو من الأمراض التي لا يعرفها الكثير ولكن يجب التوعية عنه نظراً لانتشاره بين الشباب في الفترة الأخيرة.
يُعتبر الإم إس MS من الأمراض المناعية، حيث تهاجم المناعة الجهاز العصبي ويتسبب في إتلاف غشاء المَيالين المحيط بالأعصاب والمسؤول عن حمايتها.
عند حدوث هذا التلف بالأعصاب يتم التأثير سلباً على اتصال الجهاز العصبي بالمخ مع بقية أعضاء الجسم. وعلي المدي البعيد قد يتم حدوث ضرر بالأعصاب نفسها وفي الكثير من الأحيان يكون الضرر غير قابل للإصلاح.
 
ما هي أعراض التصلب المتعدد أو الإم إس؟
تُعتبر أعراض التصلب المتعدد أو التصلب اللويحي كثيرة ومتنوعة مما يُصعب من تشخيصها او متابعتها خاصة في الفترة الأولي، تختلف الأعراض علي حسب الجزء المُصاب من الأعصاب وشدّة الإصابة.
ولكن للتسهيل والاختصار قد قام دكتور عمرو حسن الحسني أستاذ واستشاري أمراض المخ والأعصاب الباطني – كلية طب قصر العيني، بتقسيم أعراض الإم إس الي ٥ أقسام كبيرة علي حسب مناطق الأعراض وهي:

القسم الأول: التهاب العصب البصري (Optic Neuritis):
وهذا الالتهاب قد يؤدي الي مشاكل بالإبصار حيث يمكن ان تصبح الرؤية مزدوجة، ضبابية او غير واضحة من الأساس. وقد يصاحب هذا الالتهاب أوجاع بالعين خاصة عند تحريكها. وقد ينتج عنه فقدان كُلي او جزئي للنظر، وعادة لا يصيب كلتا العينين في نفس الوقت ولكن يصيب إحدى العينين علي انفراد.

القسم الثاني: مشاكل بالاتزان:
حيث يُعاني مريض التصلب المتعدد أو ال MS من عدم اتزان اثناء المشي وغالباً ما يكون بسبب فقدان التنسيق بين أعضاء الجسم المختلفة.

القسم الثالث: مشاكل بالحركة:
حيث يُعاني مريض التصلب اللويحي من ثقل أثناء الحركة.

القسم الرابع: مشاكل بالاحساس:
قد يشعر مريض التصلب المتعدد بشعور مثل ضربة كهربائية عند تحريك رأسه. وايضاً قد ينتج عن مشاكل الإحساس شعور بالحكة أو أوجاع متفرقة بالجسم.

القسم الخامس: مشاكل بالاخراج:
حيث يعاني مريض الإم إس من عدم التحكم بالإخراج احياناً مما يسبب للمريض الكثير من الضيق والشعور بالحرج.

ليست هذه هي كل الأعراض ولكنها الأهم، يُمكن أن يؤثر التصلب المتعدد أو الإم إس على الذاكرة والتركيز وأيضاً قد يعاني المريض من الإرهاق المستمر، مما قد يؤثر سلباً على قدرته على إتمام مهامه المعتادة والواجبات المطلوبة منه بشكل طبيعي.

هل يعني تقسيم الأعراض الي ٥ أقسام كبيرة كما أشار إليها طبيب المخ والأعصاب الباطني الأشهر أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني، أن أي مريض بالتصلب المتعدد يجب أن يعاني من الخمسة أقسام معاً؟
الإجابة لا، حيث يمكن أن يأتي التصلب المتعدد أو الإم إس كما هو شائع عنه بعرض واحد فقط من الخمسة أعراض المذكورة سابقاً.
وفي الكثير من الأحيان قد يظهر التصلب المتعدد في صورة هجمات مختلفة بأعراض مختلفة تظهر ثم تختفي تباعاً مما يجعل التشخيص والوصول للتخصص الطبي المناسب أصعب في الكثير من الأحيان.

الآن إذا كان لديّ أحد الأعراض السابقة، كيف يتم تشخيص الإم إس؟
إذا كان لديك أي عرض من الأعراض الخمس السابقة، عليك التوجه لدكتور مخ وأعصاب باطني ماهر لصعوبة وحساسية التشخيص في حال وجود إم إس أو التصلب المتعدد.

كيف يتم تشخيص التصلب المتعدد من قبل طبيب المخ والأعصاب؟ وما هي الفحوصات والأشعات اللازمة للتشخيص؟
الخطوة الأولي للتشخيص السليم للتصلب المتعدد: الإستماع للمريض وفحصه جيداً:
الإستماع الجيد لشكوي المريض وفحصه جزء مهم جداً في الطريق الصحيح لتشخيص المريض، عند توجهك لأستاذ دكتور عمرو حسن الحسني أشهر أطباء المخ والأعصاب الباطني في مصر، سيقوم بأخذ التاريخ المرضي الخاص بك بالتفصيل ثم فحصك بدقة وعناية للتأكد ما إذا كانت الشكوى الخاصة بك لها علاقة بالتصلب المتعدد أو الإم إس أم لا.

الخطوة الثانية: الفحوصات والأشعات المطلوبة لتشخيص التصلب اللويحي أو التصلب المتعدد:
١- أشعة الرنين المغناطيسي (MRI - Magnetic 
Resonance Imaging) بالصبغة على المخ والنخاع الشوكي:
وتؤكد مثل هذه الأشعات وجود تلف بغشاء المَيالين المحيط بالأعصاب والتي تظهر كبطَش بيضاء اللون بأشعة المخ الخاصة بالمريض وهذه البُطش عادةً لها مكان وشكل محدد، ولكن وجود مثل هذه النقاط البيضاء لا يؤكد بالضرورة وجود الإم إس نظراً لوجود العديد من الأمراض الأخرى المشابهة له مثل مرض الNMO وهو يُعتبر توأم التصلب المتعدد، ومرض بهجت أو التهاب الأوعية الدموية وهنا يأتي دور طبيب المخ والأعصاب المتمرس للقدرة علي التفرقة بينهم بصورة صحيحة.

٢- فحوص الدم: والتي بدورها تستطيع أن تساعد في استبعاد وجود أمراض أو التهابات أخرى، والتي من الممكن أن تسبب نفس أعراض الMS.

٣- البَزْل القـَطـَنيّ (أو ما يُعرف ب lumbar puncture):
 من خلال هذا الفحص يتم استخراج عينة صغيرة من سائل النخاع الشوكي للمريض (Cerebrospinalfluid) ويتواجد في القناة النخاعية في العمود الفقري. ويتم فحص هذا السائل معملياً وتساعد نتائج هذا الفحص على تأكيد أو نفي وجود خلل له علاقة بمرض التصلب المتعدد، مثل وجود نسب غير طبيعية من كرات الدم البيضاء أو البروتين. كما يمكن أن تساعدنا على نفي وجود أمراض فيروسية أو أمراض أخرى من الممكن أن تسبب للمريض أعراضًا مماثلة لأعراض التصلب اللويحي.

٤- التدفـُّعات العصبية (Neuralimpulses): في هذا الإجراء يتم قياس الإشارات الكهربائية التي يرسلها المخ كرد فعل على المحفزّات المختلفة. في هذا الفحص يتم استخدام المحفزّات البصرية أو المحفزّات الكهربائية، لليدين والرجلين.

ما الفرق بين الهجمة الحقيقية والهجمة الكاذبة للتصلب المتعدد؟
*أولاً من حيث المدة:
الهجمة الحقيقية: هي الإحساس بعرض الهجمة لمدة أكثر من ٢٤ ساعة.
الهجمة الكاذبة: هي الإحساس بعرض الهجمة لمدة أقل من ٢٤ ساعة أو خلال فترة سحب الكورتيزون أو خلال وجود حرارة. وغالباً الهجمة الكاذبة تأتي في نفس مكان هجمة سابقة ولكن ليس بالضرورة.
*ثانياً من حيث نوع الأعراض:
يجب أن يكون عرض من الخمس أعراض الأساسية التي ذكرناها بالسابق:
١- الاحساس
٢- الحركة
٣- الاخراج
٤- الاتزان
٥- الإبصار 
ويجب علي طبيب المخ والأعصاب الماهر التفرقة بين الهجمات الحقيقية والكاذبة حتى يستطيع وصف الكورتيزون للمريض في حالة وجود هجمة حقيقية فقط. 
 
إذا تم تشخيصي من قِبَلْ طبيب المخ والأعصاب الباطني، ما هو علاج التصلب المتعدد؟
علاج الإم إس أو التصلب المتعدد يتم على ثلاث محاور رئيسية:

- المحور الأول: علاج الهجمة الحقيقية:
ويتم عن طريق محلول مركز من الكورتيزون بالوريد لكي يتم السيطرة على الالتهاب ومن ثم الهجمة. ويتم الإستمرار عليه لمدة ٥ أيام وبعدها يقرر الطبيب الإستمرار على أقراص الكورتيزون بالفم من عدمه.

- المحور الثاني: علاج الأعراض:
مثل الإرهاق، عدم التركيز، الإكتئاب، أو عدم التحكم في الاخراج، ويجب علاج هذه الأعراض حتى يستطيع المريض الإستمتاع بجودة حياه أفضل.

- المحور الثالث: تعديل المسار المناعي للمريض: 
بعض الأدوية التي تحجم النشاط المناعي على المدي البعيد حتى نستطيع السيطرة على هجمات الجهاز المناعي على أجهزة الجسم المختلفة.

من حسن حظ أعزاءنا مرضي التصلب المتعدد أن منظمة الغذاء والدواء الامريكية اعتمدت ١٧ دواء من سنة ١٩٩٣ حتى الآن للسيطرة على نشاط التصلب المتعدد أو الإم إس. 
أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني يشرح بالفيديو أحدث طرق علاج التصلب المتعدد في العالم.


هل تتوفر في مصر هذه العلاجات:
نعم، تتوفر الآن في مصر حوالي ٨ أدوية لعلاج التصلب المتعدد، متاحين للعلاج بالمجان على نفقة الدولة المصرية في التأمين الصحي المصري.

كيف أستطيع الحصول على علاج التصلب المتعدد في مصر مجاناً على نفقة الدولة؟
يحتاج المريض للكشف في أحد الوحدات المتخصصة للتصلب المتعدد المصرية لوصف العلاج المناسب وصرفه مجاناً على نفقة الدولة في مصر.

ويُعد أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني استشاري وأستاذ المخ والأعصاب الباطني بكلية طب قصر العيني من رواد أطباء المخ والأعصاب المتخصصين في تشخيص وعلاج التصلب المتعدد أو الإم إس في مصر، حيث يعتبر من أمهر وأفضل أطباء المخ والأعصاب في مصر والوطن العربي، كونه على دراية كاملة بأحدث التطورات وعلاجات مرض التصلب المتعدد. حيث يقوم بالسفر حول العالم بصفة دورية للتعرف على أحدث المستجدات وأساليب العلاج المتوفرة عالمياً لمرض التصلب المتعدد أو كما يطلق عليه الإم إس.


إذا كان لديّ صعوبة في الوصول لعيادة أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني، ما الحل؟
يقدم أ.د. عمرو حسن الحسني استشاري وأستاذ المخ والأعصاب الباطني، لمرضاه خدمة الزيارات المنزلية بطريقة مبتكرة وحديثة، لمعرفة المزيد أضغط هنا .

إذا كنت متواجد خارج مصر وأود استشارة أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني، كيف يتم التواصل؟
يقدم أستاذ دكتور عمرو حسن الحسني استشاري المخ والأعصاب الباطني بمصر، لمرضاه خدمة الكشف عبر الفيديو كول، لمعرفة كافة التفاصيل عن الخدمة أضغط هنا.


شارك

Related

أحدث الأبحاث في علاج التصلب المتعدد
أحدث الأبحاث في علاج التصلب المتعدد
المزيد
أحدث العلاجات للتصلب المتعدد
أحدث العلاجات للتصلب المتعدد
المزيد
الألم لدى مرضى التصلب المتعدد
الألم لدى مرضى التصلب المتعدد
المزيد